إنفوجرافيك| الاستثمارات الأجنبية الواردة لعُمان في عام “كورونا”

على الرغم من تداعيات فيروس “كورونا” وتأثيره في جميع مفاصل الحياة في مختلف دول العالم، تمكنت سلطنة عمان من تحقيق نتائج إيجابية في مجال الاستثمار الأجنبي المباشر بتسجيل ارتفاع ملحوظ في العوائد، حيث كسبت الحكومة رهان الانفتاح الاقتصادي وتنمية الاستثمارات والصادرات نحو الأسواق الخارجية.

وبحسب بيان سابق لوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار فإن السلطنة تبنت خطة جلب عدد من الاستثمارات في القطاعات النوعية ذات العلاقة بالملفات الرئيسية؛ مثل ملف الأمن الغذائي والصحي وغيره، مع التركيز على تنمية الاستثمارات في قطاع تقنية المعلومات والاقتصادات المتنوعة والارتقاء بالصناعات العمانية.

“الإنفوجرافيك” المرفق الذي أعده “الخليج أونلاين” يعطي معلومات مختصرة عن الاستثمار الأجنبي في السلطنة.

اترك تعليقاً